الداخلة.. مجلس الجهة يصادق على إحداث شركات للتنمية الجهوية في عدة قطاعات حيوية

الإثنين 12 مارس 2018 - 20:49

رياضة > الكرة العالمية
الداخلة.. مجلس الجهة يصادق على إحداث شركات للتنمية الجهوية في عدة قطاعات حيوية

صادق المجلس الجهوي لجهة الداخلة وادي الذهب، اليوم الاثنين 12 مارس، خلال أشغال الجلسة الثانية من دورته العادية لشهر مارس الجاري، على إحداث أربع شركات للتنمية الجهوية في عدة قطاعات حيوية.
 
ويندرج إحداث هذه الشركات، التي تهم السياحة والتهيئة الجهوية والتنمية الاقتصادية والترفيه والتنشيط، في إطار دعم مشاركة المجلس في المجهود التنموي وتنويع وتقوية وإنعاش الاقتصاد المحلي لجلب الاستثمارات للمنطقة من خلال المرونة والسرعة في تنفيذ العمليات المرتبطة بتنزيل أهداف هذه الشركات على أرض الواقع وتوسيع الخدمات التي تقدمها مع ضمان جودتها لتحريك سوق الشغل .
 
وعرفت الجلسة الثانية للدورة العادية، الذي ترأس أشغالها، رئيس الجهة الخطاط ينجا بحضور، بالخصوص، والي الجهة لامين بنعمر وعامل إقليم أوسرد، عبد الرحمان الجوهري، المناقشة والمصادقة على 13 نقطة المتبقية من جدول أشغال الجلسة الأولى لنفس الدورة العادية التي انعقدت يوم خامس مارس الماضي.
 
وشهدت الجلسة مناقشة وضعية قطاع النقل بالجهة وخاصة النقل البري غير الحضري والنقل الجوي لتأثيرهما المباشر على حركة تنقل الاشخاص والبضائع ودورهما في تنمية النشاط الاقتصادي والتجاري والسياحي والاجتماعي بالجهة.
 
كما صادق المجلس على مشاريع اتفاقيات للشراكة تربط الجهة مع مجموعة مع الاطراف والشركاء في مختلف مجالات التعاون لتنمية عدة قطاعات حيوية بالجهة، تهم تحسين الخدمات الصحية بالمؤسسات الصحية، ودعم عمل المجلس الجهوي للسياحة في مجالات الترويج السياحي واقتناء تجهيزات تقنية وبيداغوجية لفائدة مركز التكوين المهني في حرف الصناعة التقليدية بالداخلة.
 
وفي ميدان العمل الاجتماعي، تمت برمجة دراسة مشاريع ثلاث اتفاقيات مع قطاع التعاون الوطني، ودعم وتمويل المشاريع في إطار البرنامج الافقي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بكل من إقليمي وادي الذهب وأوسرد، بالإضافة إلى مشروع اتفاقية شراكة خاصة بمعرض الفرس بالجديدة.
 
وفي القطاع الثقافي، شكل المجلس الجهوي اللجنة الدائمة المكلفة بالثقافة الحسانية والتراث من أجل النهوض بهذه الثقافة وتشجيع البحث فيها، وذلك بالنظر إلى أهمية هذه الثقافة باعتبارها رافدا من روافد الهوية المغربية كما نص على ذلك دستور سنة 2011.
 
واقترح المجلس، من جهة أخرى، تعديلات تهدف إلى تصحيح بعض الانتسابات المالية لتتناسب مع تبويب الميزانية، وإعادة تخصيص اعتمادات مالية في ميزانية التجهيز للوفاء بالالتزامات المترتبة عن اتفاقيات الشراكة المدرجة في جدول أعمال الدورة، إضافة إلى مساهمة الجهة في بناء محطة تصفية المياه العادمة في المنطقة الصناعية، وإحداث متنزه جهوي، وإحداث وتهيئة الشطر الاول من منصة تثمين الخضر، وأيضا أشغال بناء مقر المجلس الجهوي.
 
وفي سياق آخر اقترح المجلس تحويل جزء من اعتمادات ميزانية التسيير لدعم الجمعيات المهنية، وكذا تحويل إعانات مقدمة للأعمال الانسانية إلى هبات ومعونات لفائدة المحتاجين مما سيساهم في دعم هذه الفئات ومساعدتها.
 
وقام المجلس بتعيين ممثلين منتدبين له لدى هيئات ومؤسسات عمومية، وخاصة بالمجالس الادارية لكل من وكالة الحوض المائي الساقية الحمراء - وادي الذهب، والوكالة الحضرية وادي الذهب - أوسرد، والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الداخلة وادي الذهب.
 
يذكر أن المجلس ناقش خلال الجلسة الاولى للدورة العادية لشهر مارس الجاري وضعية قطاعات الصحة، والفلاحة، وقطاع الصيد البحري بالجهة.

المصدر : ميدي1 تي في.كوم وو.م.ع