وزير الداخلية الإيطالي يطالب فرنسا بتقديم اعتذار رسمي

الأربعاء 13 يونيو 2018 - 11:47

أخبار > العالم
وزير الداخلية الإيطالي يطالب فرنسا بتقديم اعتذار رسمي

طالب وزير الداخلية الإيطالي ماثيو سالفيني، اليوم الأربعاء 12 يونيو، فرنسا بتقديم اعتذار رسمي في "أقرب فرصة"، وذلك على خلفية تصريحات انتقدت فيها باريس قرار روما إغلاق موانئها أمام سفينة إنقاذ تقل مئات المهاجرين.
 
ولوح وزير الداخلية، في تصريح للصحافة، بإلغاء القمة المرتقبة بعد غد الجمعة بين رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي و الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون إذا لم تعتذر فرنسا.
 
   وقال سالفيني الذي يترأس رابطة الشمال (اليمينية المتطرفة)، "إذا لم تقدم باريس اعتذارا رسميا سيكون من الأفضل لرئيس الحكومة عدم التوجه إلى فرنسا"
، وذلك بعد أن شجب الرئيس الفرنسي الموقف "المعيب وغير المسؤول" للحكومة الايطالية لمنعها رسو سفينة 'أكوريوس' التي تديرها منظمة (اس.أو.اس ميديتيران) الخيرية.
 
   وحسب الوزير الإيطالي فإن فرنسا لم تفي بالتزاماتها المتعلقة باستقبال مهاجرين، ويتعين عليها الآن أن تنتقل من "الاقوال إلى الافعال وإبداء دليل على السخاء" باستقبالها المزيد من المهاجرين.
 
   وأضاف أن فرنسا لم تستقبل سوى 640 من ضمن أزيد من من 9 آلاف مهاجر وعدتهم بأن تأخذهم من إيطاليا.
وكانت إيطاليا قد قررت يوم الأحد الماضي إغلاق موانئها أمام سفينة الإنقاذ (أكواريوس) التي تقل على متنها أزيد من 600 مهاجر من بينهم 11 طفلا و 123 قاصرا و7 نساء حوامل .

المصدر : ميدي1تيفي.كوم و (و.م.ع)